مفهوم يوسف استس للوحدة الإسلامية بين أهل السنة والشيعة

بسم الله الرحمن الرحيم

قال الله تعالى: ( وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُواْ ) [سورة آل عمران: 103].

ما هو موقف الداعي الأمريكي المشهور يوسف استس من أمر الله في القرآن بالاعتصام بحبله ونهيه تعالى عن التفرق في الدين، خاصة في الخلاف الواقع بين أهل السنة والشيعة؟

وقد سأله أحد المستمعين ذات يوم عن الفرق المنتسبة إلى الإسلام وعن السلفية، فإليك نص جوابه:

Actually, there are things that are called deviant groups, and then there are groups which are normal, but people try to turn it into something deviant. To be a follow of a particular jurisprudence, such as Hanafee, Maalikee, Shaafi’ee, Hanbalee, Ja’faree, like this. This is, according to Al-Azhar University, they ruled on these five and said that these are mathaahab. These are mathaahab of learning how to make wudhoo’, how to pray, things like that. And if somebody follows one or the other, that’s fine, cause you don’t have time to become a scholar, great!

الترجمة: ” …في الحقيقة هناك جماعات منحرفة، وهناك جماعات أخرى هي عادية، لكن يحاول بعض الناس أن يحوِّلوها إلى شيء منحرف. كون الرجل تابعًا لمذهب فقهي معين، كالحنفي، والمالكي، والشافعي، والحنبلي، والجعفري، هكذا، هذا عند جامعة الأزهر قد حكموا عليها بأنها مذاهب، هي مذاهب بها يتعلم كيفية الوضوء، وكيفية الصلاة، وما إلى ذلك. فإذا انضم أحد إلى أي واحد منها، فهذا جيد، لأنك ما عندك الوقت حتى تصير عالمًا، فطيب.

المصدر: محاضرة بعنوان الأشياء الجميلة في الإسلام (على هذا الرابط)

هكذا يقرر يوسف استس _ هداه الله _ أن المذهب الجعفري الشيعي من مذاهب الإسلام، مع أنه ينكر السلفية والانتساب إليها في نفس الجواب، وأن السلفية شيء ابتدعه الشيخ ناصر الدين الألباني وحده [!]، وصارت السلفية أمرًا مفرِّقًا لكلمة المسلمين، والمذهب الجعفري الشيعي من المذاهب الإسلامية، لا بأس به.

وحتى الانتساب إلى السنة عنده مشكلة، فإنه قد سئل _ هداه الله _ عن المشاكل الموجودة بين أهل السنة والشيعة، فقال:

If you are a “Sunni” Muslim (makes a quoting gesture with his hands), and you’re looking at the “Shiite Muslims” as being wrong, and they’re doing the same thing. Or the “Sufi” Muslims who are looking at another group, sayin’ “They’re wrong,” or whatever. All you’re gonna do is get a headache, you’ll get a headache…

الترجمة: “إذا كنت مسلمًا سُنِّيًّا _ ويشير بيده كأنه مصطلح غريب _ ، وتنظر إلى المسلمين من الشيعة كأنهم على خطأ، فإنهم كذلك يفعلون بكم. أو إذا نظر المسلمون من الصوفية إلى غيرهم ويقولون هؤلاء مخطئون ونحوه، إنما تُسَبِّب في نفسك صداعًا، إنما تسبب صداعًا…”

ثم قال _ هداه الله _ :

…But before you go any further, I want to know how come you thought you were called “Sunnis”? I want to know why you thought you were called “Sunnis”? Now I can understand saying you’re Shafi’i because you follow Imam Shafi’i, Maliki, cause you follow Imam Malik, or if you said, “We’re Hanbali, we follow Imam Ahmad.”  But where did you get “Sunni” from? “Shiite,” I know where they got it from! It’s Shee’ Ali, it means the supporters of Ali. Yes or no? Yea, that’s what it means! It doesn’t mean they’re right, but I’m just saying that’s where the name goes.

Where did you get the name Sunni? Where did you get it? You don’t know, do you? You don’t know who gave it to you, do you? But yet you say it? Is that amazing? You have no problem, “I’m a Sunni!” OK, really, where did it come from? Does it come from “Sunnah”? Are you sure? Does that mean then that you only follow Sunnah, you don’t follow the Quran? Huh? Because guess what – Shiites do have some hadeeth! They have a book, al-Kaafee, which is sufficient, that’s what it means, of hadeeth. So they take Sunnah, and they take Quran. So you gotta really be careful before you start getting into an argument with somebody, especially if they know what they’re talking about. You’ll start feeling like you’re wrong, you might be right, but you don’t have the evidence. So I recommend: Don’t get into this! And let the scholars handle it.

الترجمة: “وقبل أن أستمر في هذا، أريد أن أسألكم: لماذا زعمتم أنه يقال لكم سُنِّيُّون؟ أريد أن أعرف لماذا تزعمون أنه يقال لكم سنيون؟ أنا فاهم إذا قلتَ أنت شافعي لأنك متبع للإمام الشافعي، مالكي لأنك تتبع الإمام مالكًا، أو إذا قلتم نحن حنابلة لأننا نتبع الإمام أحمد. لكن من أين جاءت كلمة السني؟ طيب، شيعي، أعرف من أين جاء، هم شيعة علي، أي مَن ناصر عليًّا، صح أو غلط؟ نعم، هذا معناه، لا يعني ذلك أنهم على الصواب، لكني أقول: هذا أصل الكلمة.

فمن أين جئتم بكلمة السني؟ من أين جئتم بها؟ لا تعلمون الجواب، أليس كذلك؟ لا تعرفون من هو الذي سماكم بها، أليس كذلك؟ لكنكم ترددونها! أليس هذا عجيب؟! ما عندكم مشكلة، “أنا سني!” طيب، لكن من أين جاءت الكلمة؟ هل هي مشتقة من السنة؟ هل أنتم متأكدون؟ وهل يعني ذلك أنكم تتبعون السنة وحدها ولا تتبعون القرآن؟ هاهــ؟ [معناه: أجيبوني] لأنه، انظر، الشيعة عندهم حديث، عندهم كتاب الكافي، وهو الذي يكفيكم، هذا معناه، كتابُ حديثٍ. فهم يأخذون بالسنة ويأخذون بالقرآن! فلا بد لك أن تنتبه قبل أن تدخل في الجدال مع شخص ما، خاصة إذا عرف ما يقول! سوف تشعر بأنك على خطأ، وقد تكون مصيبًا، لكن ما عندك حفظ الدليل، فأنصحك: لا تدخل في هذا، بل اتركه للعلماء”…

المصدر: محاضرة بعنوان الأشياء الجميلة في الإسلام (على هذا الرابط)

إنا لله وإنا إليه راجعون.

تصفح معنا في موقعنا وتدرك خطورة مخالفات يوسف استس، فتعرف الرجل حقيقة من كلامه واعتقاده.

Advertisements

6 responses to “مفهوم يوسف استس للوحدة الإسلامية بين أهل السنة والشيعة

  1. شكرا لكم على مجهودكم
    .. أتمنى منكم إيصال هذه الأخطاء إلى هذا الداعية .. لعله يراجع نفسه!

    • جزاك الله خير أبا أحمد، وللعلم أن يوسف استس قد نصحه محبوه في الله وخواصه وما يزالون ينصحونه، هذا من نحو ستة أسابيع، وإذا أردت أن ينضم صوتك مع من يقول له اتق الله وتب إليه وبين وأصلح فراسله على هذا الإيميل وجزاك الله خيرا:
      yusuf@shareislam.com

  2. أنا قد نصحت الشيخ شخصيا ويظهر أنه كبير السن وما يفهم خطورة ما وقع فيه ، وينكر ثبوت هذا الكلام عنه مع انه شاهده وسمعه الآلاف المؤلفة!!

  3. لا يمكن بحال أن يقبل الفكر الشيعى المسمى زورا بالجعفرى ضمن المذاهب الإسلامية لأنه ببساطة ينادى بالإمامة ركنا من أركان الدين،فمن لم يؤمن بها لم يقبل له عمل وإن صام وصلى!!
    الصواب أن يسمى “الدين الشيعى”،فديننا له خمسة أركان لا غير.
    ينبنى على فرية الإمامة المزعومة أمور عظيمة كإعتقاد تواطؤ الصحابة رضوان عليهم على إبن عم رسول الله،وسلبه حقه فى الإمامة،وهذا بدوره يضع الصحابة فى خانة الخائنين.
    جدير بالذكر هنا أن الصحب الكرام هم من نقلوا لنا الدين،فيتضح من هذا أن الطعن موجه لما نقل لنا (القرآن وتعاليم الإسلام)،وهذا أول إشكال عقلى ينبت من قضية الإمامة التى ما أنزل الله بها من سلطان.
    السؤال المنطقى للمؤمنين بهذه الأكذوبة: هاتوا دليلا واحدا على الإمامة بحيث يكون صحيحا،صريحا،خال من المعارضات، نقبل منكم،وإلا فكتاب الله بيننا وبينكم،هو عمدة المسلمين،وليس وراء ذلك مثقال حبة من خردل من إيمان.

  4. هل كان هناك شيعة في عهد الرسول صلى الله عليه و سلم؟كانت هناك سنة و هو الرسول صلى الله عليه و سلم و نحن ننتمي اليه.

  5. كتاب الله يقول ما أتاكم الرسول فخذوه وما نها كم عنه فانتهوا .الله يقول ان قول الرسول حجة عليكم هل ستأخذ ببعض وتترك البعض الذي يروق لك هداك الله؟

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s